أهواكـِ ..

 

 

 

رُوحِيْ ..
جَنَانِيْ ..
جِنَانِيْ ..
عَالَمِيْ ..
وَطنِي ..

يا مُبتَدَا جَذلِي ..
يا مُنْتَهى حَزَنِي

*

أطوفُ بالمُدُنِ البيضاءِ ..
أبحَثُ عنْ
طِفلٍ ..
لِيَقرَأنِي عِشْقاً ..
ويكتُبَنِي

*

لأنَّ حُبَّكِ ..
مُسْتَعصٍ
على لُغَتِي
ووَحْدَها لثْغَةُ الأطفَالِ
تَنْطِقُني

*

يا حُلْوَةً ..
يَحْسدُ الرُّمّانُ وجْنَتَها
والعطْرُ
لولا شَذَى الأنْفَاسِ ..
لم يَكُنِ

*

أسائلُ التوتَ ..
عن أسْبابِ غَيْرَتِه
يرنُو إليكِ ..
ويشكُو لي :
أتَسْألنُي !!

*

لِمَ الزهورُ إذا ناديتُكِ ..
التَفَتَتْ
لِمَ الفراشاتُ ..
تَدْعُو لي ..
وتغِْبطني

*

وكيف تَشْدِينَ لي ..
في الليلِ ..
أغْنِيَةً
تصِيرُ في الصبحِ ..
لحْنَ الطيرِ
للفَنَنِ !

*

يا مَنْ سَلَبْتِ مِنَ التّفاحِ ..
سُكَّرَه
سُكْراً ..
لأنَّ هَواكِ العَذْبَ
يُثْملني

*

أقلتُ سُكراً !؟.
معاذَ الله ..
زَلَّ فَمِي
قصَدْتُ شُكْراً ..
هَوَاكِ العَذْبُ
يُثْمِلُني

*

يا فِتْنَةَ القلْبِ ..
لا تَدْعِيْ له بِهُدَى ..
إنّي رَضِيْتُ بقلبٍ فيكِ مُفْتَتنِ ..

*

وشِدْتُ لِيْ ..
في العُيُونِ السُّودِ ..
صَوْمَعةً
كمْ في عُيونِكِ مِنْ سِرٍّ
يُحَيِّرُنِي

*

أَعْتَدْتُ ..
مُتَّكَأً فِيها ..
لأدْرُسَها
واعْتَدْتُ ..
تَقْطيعَ كَفِّيْ ..
حينَ تَسْحَرُني

*

عَيْناكِ يا سَوْسَنِي ..
عيناكِ مَمْلكَةٌ
بلقِيسُها ..
ما عَلاَ الأجفانَ مِنْ وَسَنِ

*

حضارةٌ ..
كلما أُدْخِلتُ عالمهَا
أعِيشُ حالةَ إبحارٍ ..
بلا سُفُنِ

*

في قلبِ ولاَّدَةٍ ..
في مجدِ قُرطُبةٍ ..
في وجْهِ بغدادَ ..
في نَهْرَيْنِ مِنْ شَجَنِ

*

يا لَحْظةً ..
كُلُ أيامِي لها رَكَعَتْ
لأنَّها لَحْظةٌ ..
ليْسَتْ مِنَ الزَّمَنِ

*

أهْواكِ
أهْواكِ ..
هذا الأمرُ
مُخْتَصَراً
وأكْتَفِي ..
ويحَكِ التفصيلُ يُتْعِبُني

 

 

أحمد المنعي

 

Advertisements

7 تعليقات to “أهواكـِ ..”

  1. جنى Says:

    جميل , بدأت بتأثيث مدونتك !
    لكن كم نرغب بنص جديد ,
    مع أني لا أتوقع – واعذرني – أن تكتب مثل هذه الرائعة!
    كيف كتبتها ؟!!

  2. أحمد المنعي Says:

    أهلاً يا جنى ..

    صباحك رضا ومعافاة .

    فاجأني هذا الحضور والمتابعة وسعدت كثيراً ، لم أكمل يوماً على إنزال هذه النصوص هنا وأجدك تتركين أثراً عاطراً .. هذا صباح مشرق جداً .

    هذه القصيدة بالذات لها بُعد نفسي وفلسفي ، لم أخبر به أحداً ، ولن أفعل ، أو لنقل إنها أثبتت رؤيتي لأمر ما ، وأزعم أني قادر على كتابة نص كهذا ، ليس لكفاءتي الشعرية أو اللغوية فأنا فقير فيها ، ولكن لأني أعرف الخلطة الكيميائية لمثل هذه النصوص ..

    قد أفشل وقد أنجح ، لكني أطمئن إلى وجود مثلك قارئاً ومتذوقاً ، وهذا لوحده نجاحي الكبير ..

  3. مخربش Says:

    عَيْناكِ يا سَوْسَنِي ..
    عيناكِ مَمْلكَةٌ
    بلقِيسُها ..
    ما عَلاَ الأجفانَ مِنْ وَسَنِ
    ——————————-
    شكرا على هذا الإبداع

    أريد أن أعترف لك بدون مجامله أنت شاعري الأول

    لا أقول أنت أفضل شاعر مر على تاريخ الشعر

    لكن لم يحرك مشاعري شاعر مثلك قط

    لا أعلم لماذا قصائدك تحرك مشاعري

  4. فتاة المطر Says:

    أهْواكِ
    أهْواكِ ..
    هذا الأمرُ
    مُخْتَصَراً
    وأكْتَفِي ..
    ويحَكِ التفصيلُ يُتْعِبُني

    أهواك ….
    كلمة رقيقة , سلسة , عميقة , شاعرية …
    هكذا أراها , عندما أقارنها بـ أحبكــ
    بل حتى في النطق , مخرج الهاء أعمق من الحاء

    *

    يا فِتْنَةَ القلْبِ ..
    لا تَدْعِيْ له بِهُدَى ..
    إنّي رَضِيْتُ بقلبٍ فيكِ مُفْتَتنِ ..

    وأنا رضيت بقلب مفتون بمدونتك
    لك أعطر التحايا ,,,

  5. أسماء الجوير Says:

    أتعرف يا شاعرنا أنك فنان؟!
    ثمة شيء يفغرُ الأفواه والقلوب في كل قصيدة !
    تركيبة هذه القصيدة فذة جداً
    والطيف الذي ألمسه فيها مختلف
    طيف محب
    نازف
    دامع
    و…
    مبتسم !!

    تعجبني إسقاطاتك الذكية يا أحمد
    أنا هنا ليس لأقرأ ، وليس لأتذوق ، وليس لأطرب
    ليس كل هذا فقط
    أنا هنا لأندهش أيضاً !

  6. قلب زووم Says:

    عجزت عن الكلام فكل حرف فيها اجده لؤلؤة تركت اصدافها وجائت لتتذوق جمال حروفك وبرائتها…اعجبتنى بحق…تسلم ايدك

  7. عبدالرحمن عبدالله Says:

    مجنون أنت .. بحق السماء هذا جنون يا عزيزي .. يعلم الله كم أثارت بي الأبيات من شجن .. وكم أيقظت من هوىً كان خامِدَاً .. ياالله .. ينتابني الطرب والصراخ هنا من هذه الرائعة
    حقاً بعض القصائد لا يستطيع الشاعر تكرارها ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: